رياضة

إدارة أياكس أمستردام تكشف عن التعويض الذي ستدفعه لأسرة عبد الحق نوري

متابعة حراك الريف

وافق نادي أياكس أمستردام لكرة القدم على دفع ما يقرب من 8 ملايين يورو كتعويض لأسرة عبد الحق نوري، الذي أصيب بأضرار خطيرة في الدماغ بعد نوبة قلبية في الملعب في عام 2017.

وفي عام 2018، اعترف النادي بمسؤوليته عن عدم معالجته بشكل صحيح في الملعب، مما أدى إلى نقص فادح في كمية الأكسجين بالدماغ.

كما تعهد نادي أياكس أمستردام بدفع أي تكاليف طبية لنوري، والذي يحتاج إلى رعاية على مدار الساعة. ومع ذلك، فقد استغرقت الخلافات القانونية في القضية سنوات لأنه كان من الصعب التأكد من مدى نجاح نوري لو لم يتعرض لنوبة قلبية.

وكانت عائلة عبد الحق نوري تقاتل منذ أربع سنوات من أجل اتفاقية تعويض مع نادي أياكس أمستردام. وتشمل التكاليف التي من المتوقع الحصول عليها: نفقات الرعاية الصحية وخسارة الدخل المحتمل لنوري كلاعب محترف والأضرار غير المادية.

من جهته، قال محامي عائلة نوري لوكاس هوغلينغ لصحيفة NOS: “كيف كانت ستبدو حياته وحياته المهنية لو كان لديه الرعاية الكافية في الملعب في ذلك الوقت؟ هذه ليست مجرد مناقشة قانونية فحسب بل مناقشة طبية، وهذا جعل الأمور معقدة للغاية”.

وقال والدا نوري إنهما شعرا بالارتياح بعد الدعم الذي تلقوه منذ الحادث. “نشعر أن عبد الحق كان بالنسبة لكثير من الناس رمز الوحدة والأخوة”. وقال والده محمد نوري إنه فخور بأن علاقة ابنه بأياكس ستبقى قوية كما كانت دائمًا، مع كرسي يحمل قميصه رقم 34 الذي احتل مكان الصدارة في متحف أياكس.

وقال إدوين فان دير سار مدير أياكس إنه سعيد بالاتفاق وأضاف: “نحن نعلم أنه لن يخفف من حزن عبد الحق والأسرة، سيكون دائما موقفًا حزينًا للغاية بالنسبة لهم ونشعر بذلك في أياكس أيضًا”.

كما قال فان دير سار أن النادي وعائلة نوري يخططان لتأسيس مؤسسة عبد الحق نوري، وهي مؤسسة خيرية لمساعدة الرياضيين والأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة.

المصدر/ NOS

الوسوم