المغربمعتقل

الاستئناف يؤكد الحكم على الصحفي الراضي بالسجن ست سنوات

متابعة حراك الريف

أيدت محكمة الاستئناف في مدينة الدار البيضاء، الخميس، الحكم الابتدائي في قضية عمر الراضي وعماد استيتو، بسجنه بست سنوات على خلفية قضية اعتداء جنسي على زميلة له في موقع “لوديسك”، وكذلك بسبب تهم تتعلق بالتخابر مع جهات أجنبية، والمس بسلامة أمن الدولة.

وقضت المحكمة كذلك بأداء تعويضات قدرها 20 مليون سنتيم لصالح المشتكية به، حفصة بوطاهر، وقد كانت طالبت بتعويضات تصل إلى مليون درهم.

وظل الراضي ينفي التهم الموجهة إليه، سواء في قضية “التخابر” أو”الاعتداء الجنسي”.

كذلك، فإن زميله، عماد ستيتو، الذي كان غائبا طيلة جلسات هذه المحاكمة، قضت المحكمة ذاتها في حقه بعقوبة عام حبسا، بينها ستة أشهر نافذة، وكان قد توبع من لدن النيابة العامة بالمشاركة في الجريمة التي نُسبت إلى الراضي، وأدين بعدم تقديم مساعدة إلى شخص في خطر، وذلك بعدما عرض عليها أول مرة باعتباره شاهدا.

المصدر اليوم ٢٤

الوسوم

مقالات ذات صلة