أخبار دولية

السلطات اليونانية تنقل 400 لاجئ من مخيم موريا إلى البر الرئيسي بسبب كورونا

متابعة حراك الريف

نقلت السلطات اليونانية 400 لاجئ إلى البر الرئيسي بسبب المخاوف من تفشي كورونا في مخيم موريا المزدحم ، و تم السماح لكبار السن والأسر على وجه الخصوص بمغادرة جزيرة ليسبوس.

وتريد السلطات اليونانية تجنب تفشي كورونا في مخيم موريا المكتظ في جزيرة ليسبوس وتم نقل مجموعتين من 142 و 250 من طالبي اللجوء إلى ميناء بلدة ميتاليني الرئيسية في الحافلات. وبحسب تقارير إعلامية فإن 100 مهاجر آخر سيسافرون من جزيرة ليسبوس إلى بيرايوس يوم الثلاثاء القادم .

ووفقاً لوزارة الهجرة في أثينا فإنه سيتم جلب المسنين والمرضى والأسر بشكل خاص إلى البر الرئيسي. حيث سيتم نقلهم إلى الفنادق والشقق والمستودعات المستأجرة في جميع أنحاء البلاد تقريبًا. ويعتبر الوضع في مخيمات اللاجئين في الجزر اليونانية كارثيًا ويعيش ما يقارب من 37000 شخص في المخيمات هناك ، أي أكثر من ستة أضعاف العدد المخطط له. ولم يتم الإبلاغ عن أي إصابات بكورونا في المخيمات ، لكن الخوف من انتشار كورونا يتزايد. وعلى النقيض من ذلك ، فإن أكثر من 150 لاجئًا قد ثبتت إصابتهم في البر الرئيسي.

إعداد: مايا درويش
المصدر: Tagesshau

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock