أخبار دولية

اليورو في أدنى مستوى والنفط يستمر في الارتفاع

متابعة حراك الريف

تراجع اليورو أمام الدولار بسبب الحرب الروسية في أوكرانيا واقترب من أدنى مستوى منذ نحو عامين حيث أدت الحرب إلى توقعات اقتصادية متشائمة لأوروبا، في وقت استمرت فيه أسعار النفط في الارتفاع لتقترب من مستويات قياسية سجلت في العام 2008.
وارتفع الدولار، عملة الاحتياطيات العالمية، بنحو 3% على مدار أسبوعين تقريبا مع تفاقم حدة الأزمة، في حين استعاد اليورو قوته خلال اليوم الثلاثاء بعد تراجع لخمس جلسات، لكنه لا يزال بالقرب من 1.08060 دولار الذي سجله أمس الاثنين، وهو أدنى مستوى له منذ مارس/ آذار 2020 عندما عصفت جائحة كورونا بأوروبا.
وأدت الأزمة إلى ارتفاع شديد في أسعار الطاقة ومخاوف حيال التضخم وإمكانية تضرر الانتعاش الاقتصادي العالمي.
في هذا السياق يقول محللو العملات في مجموعة “ميتسوبيشي يو.إف.جيه” المالية في مذكرة “يبدو أن حركة السعر تعكس مخاوف متزايدة بشأن تباطؤ أو ركود أكثر حدة للاقتصاد العالمي على خلفية صدمة أسعار الطاقة”.
المصدر:dpa

الوسوم

مقالات ذات صلة