أخبار الريف

بعد الحكم عليه باربع سنوات سجنا.. قضية جديدة تلاحق الناشط ربيع الابلق

متابعة حراك الريف

بعد الحكم عليه باربع سنوات حبسا نافذا مؤخرا، يمثل ربيع الابلق المعتقل السابق على خلفية حراك الريف، بداية يونيو المقبل، امام الغرفة الجنحية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، في ملف جديد.

ويواجه الابلق الذي استفاد من عفو ملكي رفقة عدد من معتقلي الحراك، من اجل تهم “الإخلال بواجب التوقير و الإحترام للمؤسسة الدستورية العليا للمملكة بوسائل الكترونية، والتحريض على التظاهر”.

وكانت ذات الغرفة قد حكمت على الابلق في ابريل الماضي، باربع سنوات سجنا نافذا، وغرامة نافذة قدرها عشون الف درهم.

وتابعت النيابة العامة بذات المحكمة معتقل حراك الريف السابق، في حالة سراح من أجل “الإخلال بواجب التوقير و الإحترام للمؤسسة الدستورية العليا للمملكة بوسائل الكترونية”.

وكشف المعتقل السابق، ان متابعته في الملف الاول ياتي على خلفية تدوينات واشرطة فيديو، نشرها على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك.

تجدر الإشارة إلى أن ربيع الأبلق، هو أحد معتقلي حراك الريف المرحلين إلى الدار البيضاء، كان محكوما بخمس سنوات سجنا نافذة، قبل أن يستفيد من عفو ملكي.

الوسوم