أقلام حرة

تكالب الكتل السياسية المسترزقة والمكلفين بالمبادرة الوطنية وتخلّف وتهميش الدريوش

بقلم: شاب غيور على مدينة الدريوش

بينما يعاني شباب إقليم الدريوش من ويلات البطالة والفقر والتهميش حيث وصلت نسبة البطالة بالدريوش 20% بالجهة الشرقية تستمر المجالس المنتخبة على نهجها الإسترزاقية والتخريبي غير مبالية بالضروريات والبنيات التحتية وقطاع التشغيل والمرافق الحيوية والسوسيوثقافية (المستشفى الإقليمي،دور الثقافة،دور الشباب،ملاعب القرب،دعم الفرق المحلية…الخ).
إن تكالب المجالس والمكلفين بالمبادرة الوطنية بعمالة الدريوش واضح وضوح الشمس ولا أحد يستطيع إنكار ذلك…بعد إستنزاف الكثير من الميزانيات في ما لا يخدم الصالح العام والمواطنين بصفة عامة والطبقة العاطلة بصفة خاصة…بادر المجلس الإقليمي بشراكة مع المبادرة الوطنية بنصب خيمة كبيرة (تريتور) بالساحة العمومية أمام مدرسة الوفاء من أجل القيام بنشاط لا ندري ما هو بالضبط ولا نعلم شيئًا عن أهدافه…وما يحزّ في النفوس هو إستفادة بعض المرتزقة المنتمين الى كتلك سياسية فاشلة بالمنطقة والموظفة الساهرة على المبادرة الوطنية بعمالة الدريوش والمسماة (وفاء…)التي عهدنا لها التكالب والإستفادة من المشاريع على حساب الشعب…وهاته الموظفة الإنتهازية عهدنا لها دومًا إستنزاف أموال الشعب بتكالب مفضوح مع بعض المقاولين المرتزقة وخاصك المسمى( عمر أزحاف)الذي ينهب ممتلكات الشعب من العمالة وإيصالها إلى منزل هاته الموظفة في طور البناء..لقد دعمها بمواد البناء والصباغة من العمالة قبل سنة لتُتمِم بناء وتجهيز منزلها الكائن ببلدية ميضار على حساب الشعب…واليوم تتكالب مع المجلس الإقليمي الذي منحها فرصة للزحف على مكتسبات الشعب..ويتجلى إسترزاقها في هذا الحدث أو النشاط هو تمرير تموين هذا النشاط إلى أخيها صاحب شركة تموين وتجهيز الحفلات(تريتور الحفلات وإسم الإريتري في الصورة أسفله).
لهاته الأسباب ولمثل هكذا مساومات وإستنزافات للمال العام ندين ونستنكر بشدة تماطل المسؤولين بالدريوش وعلى رأسهم عامل الإقليم عن وقف هاته المهزلة ومحاسبة المتورطين طبقًا للقانون…كما ندين ونستنكر زحف هؤلاء المرتزقة على أموال الشعب ومكتسباته وإحتلال الساحات العمومية وتخريبها بدون وجه حق وبدون أهداف سامية تستحق إستنزاف ميزانيات الشعب وتخرب الملك العام.
إلى متى ستظل الساكنة صامتة اتجاه ما يحص بالمدينة وبالإقليم عامة ؟

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock