ثرايثماس

جمعيات أمازيغية بطنجة تحتفي باليوم العالمي للمرأة 8 مارس

mettalmouti Mostafa

نظمت جمعية مدرسي اللغة الأمازيغية بجهت طنجة تطوان الحسيمة بتنسيق مع جمعية ماسينيسا الثقافية بطنجة في مقر هذه الأخيرة مائدة مستديرة حول ” دور المرأة في حماية اللغة والثقافة الأمازيغية” بمناسبة تخليد اليوم العالمي للمرأة.
وفي كلمة ترحيبية ألقاها كل من رئيس جمعية المدرسين و جمعية ماسينيسا، أكدا على دور المرأة التاريخي الذي ساهم في استمرار الشعب الأمازيغي بشكل خاص والشعوب الأخرى بشكل عام وكذا التضحيات التي قدمتها في جميع المجالات خاصة في مجال تربية الناشئة والتعليم، وأيضا التنديد بما تعرضت له من عنف في الإحتجاجات الأخيرة التي تقودها التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد
وقد أجمعت مداخلات الأستاذات والأساتذة في المائدة المستديرة على أن المراة تعاني في مجتمعاتنا الإستعباد والقهر والحكرة، وقد تم التنديد بالعنف الممارس على المرأة بالمغرب سواء كان لفظيا أو جسديا
وتم تثمين المجهودات التي تبذلها في سبيل الحرية والكرامة الإنسانية، وكذا الدور الذي لعبته في الحفاظ على ثقافة ولغة الشعب الأمازيغي من الإندثار عبر تناقلها للموروث الشفهي من جيل لجيل.
وقد تميز هذا التخليد بعدة فقرات غنائية أمازيغية وقصائد شعرية وبعض الرقصات المسنبطة من الموروث الأمازيغي.
وتم الإختتام بتوزيع الورود على النساء الحاضرات والحلويات في جو احتفالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق