معتقل

جمعية ثافرا تطالب بإطلاق سراح السيدة رشيدة قدوري زوجة المعتقل السياسي محمد المجاوي

متابعة حراك الريف

ⵜⴰⵎⴻⵙⵎⵓⵏⵜ ⵜⴰⴼⵔⴰ ⵉ ⵜⴰⴽⴷⴰ ⴷ ⵜⴰⵎⵙⴻⵜⵏⵏⴰ
جمعية ثافرا للوفاء والتضامن لعائلات معتقلي الحراك الشعبي بالريف

صُدمنا في جمعية ثافرا، كما الرأي العام، بنبأ اعتقال السيدة رشيدة قدوري، زوجة المعتقل السياسي محمد المجاوي، أثناء زيارتها له صباح يوم الخميس 2019/12/5 بسجن طنجة 2، بعد العثور على مواد ممنوعة في أغراض تطوعت بإيصالها، بكل براءة وحسن نية، لأحد معتقلي حراك الريف بطلب من أقاربه.
وإننا إذ نؤكد على براءة السيدة رشيدة قدوري، وننفي أية علاقة لها بما تم حجزه من طرف إدارة السجن، فإننا نطالب بإطلاق سراحها لتعود إلى عملها وطفلتيها المحرومتين من طلعة أبيهما منذ سنتين ونص.
إننا جمعية ثافرا طرف أساسي في قضية السيدة رشيدة قدوري، ولن نتوانى عن الدفاع عن براءتها، كما لن نسمح لأي كان بأن ينال من كرامتها وحريتها وشرفها. وأي استهداف لها هو استهداف لكل عائلات معتقلي الحراك الشعبي بالريف ولجمعية ثافرا التي يشرفنا أن تكون عضوا في مكتبها.
وفِي انتظار اكتمال التحقيق في النازلة واتضاح الصورة ومعاقبة من يقف وراءها، سنظل نتابع حيثيات القضية بهدوء إلى أن يتم إطلاق سراح السيدة رشيدة قدوري. ونعد الرأي العام بأننا سنوضح حيثيات ما حدث بكل موضوعية، ولن نتستر عن مسؤولية أي طرف. وعليه، نستنكر سلوكات ذوي النفوس الضعيفة الأمارة بالسوء على استغلالها اللاأخلاقي واللامنطقي لمحنة السيدة رشيدة قدوري البريئة لتصفية حساباتهم الضيقة الوهمية وللنيل من وحدة المعتقلين السياسيين وعائلاتهم المناضلة.
وختاما، نحيي عاليا السادة والسيدات أعضاء هيئة الدفاع الذين تطوعوا لمؤازرة السيدة رشيدة قدوري التي تظل من أنبل وأكرم وأخلص نساء عائلات معتقلي حراك الريف، وستبقى دائما فوق كل الشبهات. ونحيي كذلك لجنة الدعم والتضامن مع معتقلي حراك الريف بسجن طنجة 2، وكل الهيئات الحقوقية والذوات الحرة، التي تقف بجانبها وبجانب معتقلي حراك الريف وعائلاتهم.


عن مكتب الجمعية
بتاريخ 2019/12/6

إضافة تعليق

الوسوم

اترك رد

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock