المغرب

حملة واسعة عنوانها طانطان تستغيث واجتماعات ماراطونية وغياب تام للمجلس الجماعي بطانطان

عرف موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك حملة واسعة عنوانها طانطان تستغيث وتأتي هاته الحملات بسبب الإهمال الصحي والخصاص الذي يعاني منه مستشفى الحسن الثاني بطانطان.

كما عرفت اليوم عمالة طانطان اجتماعا بحضور المدير الجهوي للصحة ومندوب الصحة بطانطان لمناقشة الملف الصحي على مستوى الاقليم والخصاص الذي يعاني منه هذا الأخير..

إلا أن الساكنة استغربت بشكل كبير غياب أعضاء المجلس الجماعي عن هذا الاجتماع كممثلي الساكنة التي صوتت عليهم للترافع في مثل هكذا قضايا.

فمتتبع الشأن المحلي اليوم باقليم طانطان يلاحظ غياب تام لأعضاء المجلس الجماعي بطانطان في الأمور التي تهم الساكنة كالصحة فهذا ان دل انما يدل على زيف شعارات التغيير والتنمية بل ابانوا اليوم عن تنمية جيوبهم لاغير لتبقى دار لقمان على حالها.

فالصحة هي حق دستوري وتكفله جميع المواثيق الدولية والوطنية ولكن طانطان الاستثناء في كل شيء حتى صحة المواطن هي مجرد شعار رنان يطربنا به كل أعضاء المجلس لكسب ثقة الساكنة لكسب ربح في الصفقات والتحالفات.