معتقل

رسالة الدم ناريف من سجن عين عيشة

الدم نالريف

تحية المجد و الصمود لعموم إخواننا في الوطن و خارجه
إن كنتم تدّعون النضال و تدّعون أنكم مدافعون عن الريف فلتتوقفوا عن اتهام بعضكم بعضا فالسفينة التي تريدون الركوب على متنها بعد ان غرق أهلها و أصبح كل واحد منكم يريد أن يذهب بها في اتجاه الجبل الجليدي.
إخواني :
اتركوا السفينة تسير في الإتجاه الذي حدده ربانها قبل الغرق، فالطريقة التي تتعاملون بها مع بعضكم هي طريقة مرض ينهش جسم المريض، ويمكنني تشبيهها بالمرأة التي يقبض ملك الموت روحها بينما أولادها يقتلون بعضهم بسبب الميراث كل منهم يريد الحصول على حصة الأسد.
فيما يخص تهجمكم على عيزي أحمذ رغم شيخوخته و ابنه الذي حكم بعشرين سنة، فأنا يشرفني أن يتحدث بإسمي و اسم عائلتي و لا يشرفني ما تفعلونه، يبدو أنكم لا تعرفون ما معنى أن يكون لكم عائلة يعاني في السجن، و نحن كمعتقلين على ذمة الحراك الشعبي بسجن عين عيشة بلغتنا بعض التدوينات المزيفة التي تتحدث باسم بعضنا، ناقشنا و تحدثنا بخصوص انسحاب الرجل من جمعية ثافرا و من الحديث باسم المعتقلين و قد حزنوا كثيرا لهذا الخبر، و يتمسكون بعيزي أحمد متحدثا بلساننا و لا يحق لأحد أن يتحدث باسمنا كما تقول شياطينه ، من يستطيع منكم أن يقدم شيئا فليفعل، ومن لم يستطع فعليه بالصمت.
إخواني :
إن لم تتراجعوا عن هذا النهج و الصراع فستدخلون مزبلة التاريخ من أبوابها الذهبية، و ستوشحون بوسام إهانة التاريخ و الدم ناريف لا يحييكم.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock