المغرب

سابقة…السيد مصطفى جاد الكاتب العام لعمالة طانطان يقوم ببرمجة مشاريع تنموية بالجماعات الترابية لاقليم طانان

في سابقة من نوعها يرأس السيد الكاتب العام لعمالة طانطان اجتماع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لبرمجة مجموعة من المشاريع للجماعات الترابية التابعة للاقليم وهذا نص المقال.

#المشاريع المقترحة لمركز #جماعة #أبطيح في مرحلتها الثالثة
في يوم الاثنين 26 أبريل 2021 على الساعة الثانية بعد الزوال ، عقد بمقر عمالة إقليم طانطان ، اجتماع خصص لتدارس المشاريع المقترحة لجماعة أبطيح في مرحلتها الثالثة ، و ذلك في إطار البرنامج الوطني لتنمية المراكز الترابية الصاعدة للحد من الاختلالات المجالية المرتبطة بالعالم القروي من أجل التقليص من الفوارق الاجتماعية.
ترأس هذا الاجتماع السيد مصطفى جاد الكاتب العام لعمالة الإقليم ، بحضور السادة رجال السلطة ، المنتخبون و رؤساء المصالح الخارجية المحلية و الجهوية و مكتب الدراسات.

في مستهل هذا الاجتماع رحب السيد الكاتب العام بالحضور ، مشيرا إلى أن هذا البرنامج الوطني يروم إرساء توجه جديد للتنمية و تعزيز البنيات التحتية و تحسين الدخل و التنمية البشرية بالوسط القروي ، و أن هذا البرنامج مر بمرحلتين ، الأولى همت تقديم منهجية العمل المعتمدة لإنجاز الدراسة ، في حين تم في المرحلة الثانية تقديم الخدمات المرتبطة بالتشخيص الموضوعاتي و الترابي للمجالات القروية ، حيث و بعد المشاروات تم تحديد مركز أبطيح باعتباره مركزا ذي أولوية ، أما فيما يخص المرحلة الثالثة فقد تم اقتراح مشاريع ترابية بهذه الجماعة الترابية بهدف تقوية مجال تأثيرها.

و في الأخير أكد السيد الكاتب العام على المقاربة التشاركية للحصول على التناسق و التقاطع ما بين مختلف المتدخلين.

فيما خصص هذا الاجتماع ، كذلك لتدارس المشاريع المقترحة لمركز الجماعة ، حيث انكب مكتب الدراسات المكلف بإنجاز البرنامج على إعداد ورشة عمل في إطار المخطط التنموي للجماعة مع مختلف المتدخلين ، من خلال تشخيص تشاركي و صياغة مشروع ترابي خاص.

و يهدف هذا البرنامج إلى إعداد رؤية تنموية لتنمية مركز جماعة أبطيح عبر تزويده بالبنيات التحتية الأساسية و التجهيزات الجماعية و خدمات القرب و إعداد التراب و التعمير ، في كل من مجالات الصحة و التعليم و الفلاحة و السياحة و التنمية المستدامة.

بعدها فُتح باب النقاش ، حيث تدخل كل الفاعلين بتقديم مقترحاتهم لمكتب الدراسات التي تصب جميعها في مصلحة الجماعة و تلبية حاجيات الساكنة.

و أختتم الاجتماع في حدود الساعة الخامسة مساء.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock