تمازيغت

طنجة: جمعيات أمازيغية تطالب بإقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية

تقرير مصطفى التلموتي

نظمت جمعية ماسينيسا الثقافية بتنسيق مع جمعية مدرسي اللغة الأمازيغية بجهة طنجة تطوان الحسيمة، أمسية فنية بمقر جمعية ماسينيا بطنجة، تخليدا لرأس السنة الأمازيغية 2970 وتأكيدا على مطلب اعتماد رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية مدفوعة الأجر، وقد جاء هذا الشكل النضالي تحت شعار “الأمازيغية قيم نبيلة، حضارة عريقة، ونضال مستميت من اجل الحرية والانعتاق”.


بدأ الشكل النضالي بكلمة افتتاحية ألقاها رئيس جمعية ماسينيسا الثقافية محي الدين العيادي باسم الجمعيتان الساهرتان على هذا التخليد التي عبر من خلالها على التضامن المبدئي واللامشروط مع معتقلي حراك الريف، وكل من استرخص دماءه في سبيل القضية الأمازيغية.
تلته لحظة تكريم الشاعر عبد الحميد اليندوزي الذي أعطى الكثير للغة والثقافة الأمازيغية.
وقد عرفت هذه الأمسية مشاركة مجموعة من الفنانين بفقراتهم الموسيقية الملتزمة المعبرة عن معانات الشعب الأمازيغي من تهميش، وتهجير، وتفقير، واعتقالات، واستشهادات…
وفي الأخير تم مشاركة الحضور بتوزيع الفواكة الجافة وبعض المأكولات التي ترمز وتعد مظهر من مظاهر الإحتفال بالسنة الأمازيغية.

 

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock