الريف بعيون الريفيين

محمد موحا نموذج إنسان ومناضل رغم الجراح فالريف يكبر فينا

متابعة حراك الريف

موحا محمد مناضل من المعدن الثمين ومن عيار المناضلين الكبار ، مشاكس ، عنيد ، متواضع ، عطوف على الناس ، ليس في قلبه ذرة حقد تجاه الآخرين ، تجده في المقدمة في لحظات الشدة ، لا يتوانى عن مقارعة الصعاب مهما صعبت.

ابن الريف الذي حمل هموم الوطن منذ أن انفتحت قناعاته على النضال من موقع اليسار، ساهم بقسط وافر في بناء النهج الديمقراطي وطنيا ومحليا وسخر كل قواه من أجل ينغرس اليسار في زوابع الصراع الطبقي ، فهو ليس مناضل عملي ودينامي فحسب بل يقدم أفكارا نيرة من أجل تطوير المنظومة اليسارية وبناء هذا الكيان على أسس شعبية.

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock