المغرب

معتصم للمعطلين وتكثم للاطارات الحقوقية التي تستفيد من الفساد باقليم طانطان

لازال المعطلان عصام البستاني ورفيقه مهند نصر الله يخوضان اضرابا مفتوحا تمت تسميته بمعتصم الكرامة.

حيث وفي تواصلنا مع عصام البستاني اكد انه لحدود الساعة لاوجود لحوار جدي من طرف المسؤولين باقليم طانطان.

كما ان هناك تعتيم اعلامي من طرف المنابر الاعلامية بطانطان وغياب جل الهيئات الحقوقية والسياسية.

فهذا ان دل انما يدل على ان المخزن نجح في احتضان الحقوقيين والاعلاميين باقليم طانطان كما يشهد اقليم طانطان احتقانا اجتماعيا كبيرا لم يسبق له مثيل على مستوى الاقاليم الجنوبية.

ناهيك عن دور الاطارات الحقوقية والنقابية بالاقليم التي تنتعش بالفساد والدفاع عن مصالحها الخاصة.

لنا عودة في الموضوع

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock