معتقل

وردة العجوري تكتب عن المعتقل الهادئ الطيب ” فؤاد السعيدي “

متابعة حراك الريف

“رغم أنني عانقت حريتي بعد إتمام مدة الحكم ، وانني اتواجد بين أحضان والداي و اهلي ، إلا أنني لم أحس بالفرحة أبدا طالما تركت ورائي باقي اخواننا الأبرياء “..

…حتما نتقاسم مع الاخ فؤاد نفس الاحساس ، خصوصا و أن حرية الحقوق و الاحرار والحرية وملفات الشهداء ….لم تولد بعد على أرض الواقع ….لكن في نفس الآن، لا ننكر أبدا بأن مغادرتهم سجون الذل ، يشعل فينا ضوء الأمل…و القوة….و حب الحياة من جديد ….
الريف مازال يتنفس…
الحرية للجميع .
وردة العجوري / ايت عبد الله .السبت 13 يونيو 2020

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock