أخبار الريف

البنك الشعبي مقبل على الإفلاس

متابعة حراك الريف

هناك أنباء تفيد أن مجموعة من مديري الوكالات البنكية يتصلون بزبنائهم المقربين منهم وينصحونهم بسحب الاموال قبل إعلان إفلاس هذه المؤسسات البنكية بسبب الأزمة الاقتصادية التي نتجت عن انتشار وباء كورونا، وهو ما يؤكد النظرة تجاه الريف لكونه مصدر لجمع المال المدخر فقط دون الاهتمام بالإنسان..


ويذكر ايضا أغلبية من يسحب أمواله كانت قد بدأت منذ إندلاع شرارة الحراك الريفي والذي نجم عنه الاختطافات والأحكام الجائرة والحصار المضروب على الريف، اضف إلى ذلك غضب المهجرين بعد أن تعاملت التامينات مع الموتى باللامبالاة رغم ان البعض عضو في المؤسسة البنكية والتامينات منذ الستينات هذا ما جعل المهجرين غاضبين والتجؤاو الى سحب العضوية والمال لانه بعد وباء كورونا تركوا الموتى في مكان تواجدهم ولم ينقلوهم الى المغرب.

هذا ما يحدث في الريف

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock