دياسبورا

بيان لتجمع الريفيين ببلجيكا يؤكدون فيه على استمرارية الحراك وتعزم تنظيم مسيرة تظامنية بعيد رفع الحجر الصحي

تجمع الريفيين ببلجيكا

بيان للراي العام الوطني والدولي

تحل علينا في هذه الايام ذكرى مرور ثلاث سنين على قمع حراك الريف وانطلاق الاعتقالات والمداهمات البوليسية والقمعية وما ميزها من انتهاكات خطيرة لحقوق الانسان من طرف النظام المغربي، كفصل قديم/جديد من السياسة العقابية الجماعية التي ينهجها النظام المغربي ضد الساكنة انتقاما من تاريخ المنطقة المقاوم للاستعمار وحاضرها الذي ميزه الحراك الريفي الجماهيري، السلمي، والحضاري بزعامة ناصر الزفزافي ومن معه من الاحرار والشرفاء المطالبين بالحرية، الكرامة والعدالة الاجتماعية. استنكار لفاجعة استشهاد وطحن محسن فكري في حاوية للأزبال. ليبلغ عدد المعتقلين السياسيين على ذمة الحراك ما يقارب الفي معتقل مورس عليهم شتى انواع التعذيب النفسي والجسدي وحوكموا محاكمات صورية وصدرت في حقهم احكام عقابية قياسية وصلت لعشرين سنة نافذة قضت بها محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء في 5 أبريل/2019، تأييدا للحكم الابتدائي. في حق قائد الحراك ناصر الزفزافي وآخرون. وإذ نستحضر في تجمع الريفيين ببلجيكا هذه الذكرى الأليمة فإننا نؤكد على ما يلي:

  • نجدد إدانتنا ورفضنا للمقاربة الامنية المعتمدة من طرف النظام المغربي لمواجهة حراك الريف السلمي
  • نتقدم بتهانينا لمعتقلي الحراك السياسيين المفرج عنهم مؤخرا ونخص بالذكر ابراهيم بوزيان ،عثمان بوزيان، عبد الحق الصديق، فؤاد السعيدي و يوسف الحمداوي، و نجدد مطالبتنا في نفس الآن بالإفراج الفوري واللامشرط على كافة المعتقلين السياسيين لحراك الريف
  • عزمنا على الصمود ومواصلة دعم الحراك السلمي بثوابته الى غاية تحقيق الملف الحقوقي كاملا غير مجزئ والافراج عن كل المعتقلين السياسيين
  • إدانتنا للتهجير القسري الذي تعرفه المنطقة نتيجة القمع والتهميش الاقتصادي الممنهج …
  • دعوتنا كافة الذوات المناضلة الحرة وجميع النشطاء إلى الوحدة ونبذ الخلافات الهامشية..
  • عزمنا تنظيم المسيرة المؤجلة ليوم 14 مارس ببروكسل بمجرد رفع الحجر الصحي
  •  مراسلة المفوضية السامية لحقوق الانسان التابعة للأمم المتحدة بجنيف بشأن وضعية المعتقلين السياسيين القابعين في سجون النظام المغربي في ظروف قاسية وشروط غير انسانية و غياب أي إجراءات احترازية ووقائية ضد انتشار الوباء وتنديدنا بتجاهل النظام لكل الدعوات الوطنية والدولية لأطلاق سراحهم خاصة مع تفشي الوباء في عدد من السجون بالمغرب مما يعرض حياتهم للخطر.
  • ادانتنا لتخلي المغرب عن اعادة العالقين من مواطنيه بسبب وباء كورونا وحل مشاكلهم بالداخل والخارج ، أسوة بباقي دول عالم وتجاهل معاناتهم ومآسيهم طيلة ثلاثة اشهر كاملة.
  • ادانتنا لاستغلال الوباء والحجر الصحي من طرف النظام المغربي للإجهاز عن الحقوق والحريات عبر الترهيب والاعتقالات ومنح صلاحيات واسعة للدولة الامنية العميقة من شرطة ،قواد ،الشيوخ ومقدمين …. ودعوتنا للجميع لاستنكار الشطط والتعسف في استعمال السلطة الممارس من طرفهم وفضح كل الخروقات لحقوق الانسان والحريات واخلاله بالمواثيق الدولية والمعاهدات ذات الصلة التي سبق للمغرب ان وقع وصادق عليها.


تجمع الريفيين ببلجيكا بروكسل.

03/06/2020

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock