معتقل

خطير المعتقل اشرف موديد المحكوم بعشرين سنة حول اليوم الانتحار بسجن سلون بسبب الحكرة

وردة العجوري

كتبت الناشطة ورك العجوري على حسابه على الفيسبوك بان أم اشرف موديد أخبرتها قبل قليل أن ابنها تم الاعتداء عليه ولم يشرح لها التفاصيل، فقط اختصر ذلك في محاولة انتحاره بشرب ماء (جافيل )
بسجن سلوان، وقد تم نقله إلى جناح المصحة لإنقاذ حياته في آخر لحظة ..

نجاة اشرف موديد من الموت بأعجوبة بعد شربه ل(جافيل,) بسبب المضايقات والتعذيب الذي يمارس في حقه من طرف مدير السجن ب سلوان
وقال لي اختي سناء الموت افظل من الوضع اللذي نعيشوه داخل السجن
بينما هو يتحدث انقطع الاتصال ولم يدعوه يكمل مدته الزمنية المسموح بها

وتضيف قائلة :
“المشكل في الأمر أنه لم يسمح لنا بعد بالزيارة ،
فهل هناك من مغيث لإنقاذ فلذة كبدي من هذه الحكرة ، أم أعلنها اعتصاما مفتوحا أمام باب سجن سلوان .”
الإثنين 17 غشت 2020

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock